مدرسة الارشاد التجريبية لغات

مدرسة الارشاد التجريبية لغات

مدرسة الارشاد التجريبية لغات
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول<img src="http:/">رفع الملفات
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» برنامج بور بوينت لجدول الضرب Times table
الإثنين يناير 28, 2013 1:30 pm من طرف سمير علام

» كيفية حساب السن حتى أول أكتوبر لعدد من السنين
السبت يناير 26, 2013 12:54 pm من طرف سمير علام

» كلمات و عبارات يحتاجها معلم المدارس التجريبية داخل الفصل
الخميس يناير 24, 2013 1:34 pm من طرف سمير علام

» العشر من ذي الحجه
الثلاثاء نوفمبر 06, 2012 9:17 pm من طرف شمس الدين

» رسالة خاصة جدا جدا
الخميس أكتوبر 25, 2012 3:23 am من طرف منى محمد عبد الله

» رسالة خاصة جدا جدا
الخميس أكتوبر 25, 2012 2:01 am من طرف منى محمد عبد الله

» تهنئة بعيد الاضحى المبارك 2012/2013م.
الخميس أكتوبر 25, 2012 1:52 am من طرف منى محمد عبد الله

» تهنئة بعيد الاضحى المبارك 2012/2013م.
الخميس أكتوبر 25, 2012 1:49 am من طرف منى محمد عبد الله

» تهنئة بعيد الاضحى المبارك 2012/2013م.
الخميس أكتوبر 25, 2012 1:37 am من طرف منى محمد عبد الله

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث
أغسطس 2017
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
  12345
6789101112
13141516171819
20212223242526
2728293031  
اليوميةاليومية
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 بحـث

شاطر | 
 

 اقرأ القصة وفكر ازاى توفر !!!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
منى محمد عبد الله



المساهمات : 102
تاريخ التسجيل : 29/05/2011

مُساهمةموضوع: اقرأ القصة وفكر ازاى توفر !!!!    الإثنين يناير 09, 2012 3:04 pm


في أحد دورات ” ديفيد باخ ” والتي كان محورها الاستثمار، وبينما لم يكن قد تبقى على نهاية اللقاء سوى ربع ساعة، رفعت فتاة شابة اسمها ” كيم ” يدها وقالت:

” إن أفكارك يا ديفيد رائعة كنظرية، على أنه لا علاقة لها بالواقع. إنك تجعل الأمر في غاية السهولة، تُحاضر لمدة ساعة عن سهولة توفير المال، لكن ذلك في الحقيقة من المستحيلات، إنك تتحدث كما لو أن توفير خمسة إلى عشرة دولارات يومياً أمر مفروغ منه! وذلك غير ممكن بالنسبة لي، إنني أعيش من الراتب وأنا أنتظر حلوله بكل شوق، فكيف يمكن لي أن أوفر من خمسة إلى عشرة دولارات في اليوم! إن ذلك ليس واقعياً أبداً.. “

فهزّ جميع الحاضرين رؤوسهم مؤيدين ما قالته ” كيم “..

ماذا تتوقعون أن يكون رد فعل المدرب ديفيد حينها؟ فهذه الفتاة يمكننا أن نقول أنها نسفت من قيمة الدورة التي يقدمها، وأكمل بقية الحاضرين ما نقص بتأييدهم لها!

مدرب في ورطة! أليس كذلك؟

تابعوا معي بقية الموقف بلسان ” ديفيد باخ ” المدرّب والمستشار المالي ..

يقول ديفيد: غني عن الذكر أنني لم أحبذ ذلك التعليق! لكن عندما أيد الجميع رأي ” كيم ” أحسست بأهمية الأمر، فقررت أن أكرس ما بقي من وقت اللقاء للإجابة على سؤالها، فبادرتها بالقول: “ كيم ” هناك الكثير ممن يوافقونك الرأي هنا، فلنناقش ما تقولين، هل تساعدينني في ذلك؟

- بالتأكيد – جاء ردها..

- عظيم – أجبت بدوري، ونظرت إلى السبورة وأنا أمسك بقطعة الطباشير قائلاً: دعينا نتتبع مسار نفقاتك ليوم عادي..

قالت: حسناً، أذهب إلى العمل، فأستمع إلى الرسائل الصوتية لليوم السابق..

قاطعتها بقولي: لحظة، وماذا يسبق ذلك؟ أتبدئين يومك بكوب من القهوة يا ترى؟

قالت صديقتها في المقعد المجاور” “ كيم ” بدون قهوتها الصباحية، مخاطر كثيرة!

لكزتها ” كيم ” وهي تقول: نعم أبدأ يومي بقهوة من ستاربكس، وقطعة من الكعك.

يقول ديفيد: هززت رأسي متفهماً، وقلت: إنني في شوق لمعرفة التكلفة اليومية لذلك يا كيم!

قالت: ٣ دولارات ونصف للقهوة، ودولار ونصف للكعك.

إذن فهذه خمس دولارات أنفقت قبل وصولك للعمل، استمري..

بدا شيء من الانزعاج على محياها، فقالت: حسناً، الكل يفعل ذلك، ليس هذا بالخطب الجسيم.

فرفع ديفيد يده بحركة سينمائية تدل على الاستسلام، قائلاً: أنت على حق يا ” كيم “، أكملي من فضلك..

تابعت ” كيم ” قائلة: آخذ استراحة مع بعض الصديقات في العاشرة فنشرب كوباً من العصير، بقيمة ٤ دولارات ونصف، وواحداً من ” أصابع الطاقة ” أدفع له مبلغ دولار وخمس وسبعون سنتاً..

فقال ديفيد: إذن يا ” كيم “، قبل أن يحين موعد الغداء، فأنت قد أنفقت ١١ دولاراً تقريباً! رغم أنك لم تتناولي طعام الغداء بعد!

ضحك الجميع، بما فيهم ” كيم ” وصديقتها..

وتابع ديفيد قائلاً” : حقاً يا ” كيم ” لسنا بحاجة للقيام بجرد علني لحياتك اليومية – بإمكانك القيام بهذا لاحقاً – الفكرة هنا أننا لا نهدف للسخرية من مقدار ما تصرفينه، بل إن السبب الوحيد الذي يدفع الجميع للضحك هو أننا ندرك جميعاً أننا نسيء التعامل مثلك تماماً، إننا ننفق مبالغ قليلة كل يوم، لكننا لم نفكر يوماً في ضخامة مقدارها لو تجمّعت.. دعيني أريك ما سيدهشك حقاً.

وأخرجت آلة حاسبة قائلاً: لنفترض أنك منذ اليوم قررت أن تبدئي التوفير، ولنفترض أنك قررت توفير خمسة دولارات في اليوم فقط، كم هو عمرك الآن؟

- ثلاثة وعشرون – قالت ” كيم “.

قال ديفيد: حسناً، إذا افترضنا أنك ستوفرين ٥ دولارات يومياً، فهذا يعني ١٥٠ دولاراً في الشهر، أي ٢٠٠٠ دولار في السنة، وإن افترضنا أنك استثمرت هذا المبلغ بعائد ١٠ ٪، فكم تتوقعين أن يصبح المبلغ إذا وصلت لعمر الـ ٦٥ ؟

فبدأت ” كيم ” تخمن: ١٠٠ ألف؟ ٢٠٠ ألف؟ ٥٠٠ ألف دولار؟

قال ديفيد: ما رأيك إن كانت الحصيلة مليون دولار!

اتسعت عينا ” كيم ” تعجباً.. فقال لها: هذا ليس سوى تقدير منخفض، كم سيكون المبلغ إذا قمتِ بادخار ٣٠٠٠ آلاف مثلاً؟ أو إذا كان عائد الاستثمار أكثر من ١٠٪ ؟

فقالت ” كيم “: هل تعني يا ديفيد أن قهوة اللاتيه تكلفني ما يقارب المليون دولار؟

وبصوت واحد رد الجميع ” نعم “..

انتهت القصة، ومع نهايتها ألا يستحق الأمر منا أن نبدأ بمراجعة جادة لأنفسنا؟

أن نبدأ بجرد دقيق لواقع نفقاتنا اليومية؟ ولو بشكل تقريبي..

لطالما اشتكينا من عدم كفاية الراتب، لكن وكما يقال: [ مهما زاد الراتب فإنه لن يكفي، لأن الإنفاق يزيد بنسبة أكبر من نسبة زيادة الراتب ] !!

وهذا واقع حياة معظم الناس، وحتى لا نستمر في ركب هذا ” المعظم الغافل ” من الناس، سارع أخي القارئ/ أختي القارئة في معرفة أوجه إنفاقك اليومية، وستدهشك النتائج الحالية، والنتائج التي يمكنك الوصول إليها إذا ما قررت ادخار جزء من هذه المبالغ لمستقبلك..

من الذكاء أن نوفر في بعض النفقات غير الضرورية اليوم، من أجل مستقبلنا، بحيث لا نعتمد على العائلة أو الضمان الذي توفره الدولة في حال تعثرت حالتنا المادية، فلا نُضطر لأن نكون تحت رحمة الآخرين أعطونا أو منعونا!

منقول!

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
اقرأ القصة وفكر ازاى توفر !!!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة الارشاد التجريبية لغات :: رياض الأطفال :: تربية اجتماعية للطفل-
انتقل الى: